يوم 29 ديسمبر 2015  قام  وزير التهيئة العمرانية والسياحة والصناعة التقليدية الدكتورعمار غول رفقة والى ولاية الجزائر السيد عبد القادر زوخ ووفد من دائرته الوزارية  بزيارة عمل وتفقد الى ولاية الجزائر، ليتابع ويتفقد خلالها مختلف هيئات ومشاريع التابعة لدائرته الوزارية

خلال زيارة العمل والتفقد التي قادها لولاية الجزائر،كشف  أن مؤشرات السياحة الوطنية تشير نحو التحسن التدريجي، وأفاد بتسجيل زيادة ب15 بالمائة في عدد السياح الأجانب الذين زاروا مختلف مناطق الوطن خلال سنة 2015
وأكد أن السياسة الوطنية للقطاع تقوم على الترويج للسياحة الداخلية والاعتناء بالعائلات الجزائرية والجالية المقيمة بالخارج، وتفاءل الوزير، باستمرار الدينامكية الإيجابية للسياحة، حيث سيتم استلام 1000 مشروع سياحي مابين سنتي 2016 و2017، بسعة 120 ألف سرير جديد تضاف إلى 104 آلاف الموجودة حاليا.
وأعلن عمار غول، عن الانطلاق في انجاز 500 مشروع خلال 2016، ما سيمسح على المدى القريب ببلوغ 500 ألف سرير

جلال زيارته لوكالة السياحة والاسفار « درارية تور » دعا الوزير الوكالات إلى المساهمة في تطوير السياحة الداخلية والعناية بالأسرة الجزائرية، ووعد بتقديم الدعم والمرافقة المطلوبة، وتسهيل استثماراتها في المرافق السياحية، شريطة التزامها بدفتر الشروط وإعطاء صورة إيجابية عن الجزائر كما قام ايضا بزيارة  ورشة لصناعة الخزف التقليدي بدائرة درارية، أوضح أن مخطط عمل الحكومة يستهدف إيصال المنتجات التقليدية الجزائرية إلى السوق الدولية، وأفاد بوجود تنسيق مع وزارة الخارجية، للترويج للجزائر كوجهة سياحية.
وجدد التذكير، بأن المؤسسات الفندقية، ملزمة بتخصيص حيز خاص للمنتجات الداخلية، معتبرا أن ذلك شرط سيتم مراقبته قبل إعطاء الضوء الأخضر للاستغلال

كما  قام المسؤول الاول عن القطاع بمعاينة مشروعي فندقين ببن عكنون وباب الزوار

كما قام الدكتور عمار غول بتدشين فرع المقر الجديد للوكالة الوطنية الجزائرية للسياحة